متفرّقات

شهادة مريعة من مشاركة تروي فيها كواليس كاستينغ برنامج “دليلك ملك “

Written by JOURNAL

مانيش من العباد الي مستانسة نحكي و نهبط عالفيسبوك اما الي صار فيا اليوم خلاني من القهرة نكتب.
بدات الحكاية بكاستنغ متاع اكثر برنامج عندو شعبية و كل واحد يتمنى يشارك فيه : “دليلك ملك ” او بالاحرى “ذليلك ملك ”
في بالي بش تكون تجربة مزيانة و حلوة ، اما الي اصير ورا الكامرا صدقوني عكس الي تشوفو فيه،
يا سي الهادي زعيم ، الناس الي جايبينهم من ديارهم عقابات الليالي و الي مسيبين خدمهم و عايلاتهم راهم ما همش “فيران ” و ماهمش “امارك ” كيما تقولو عليهم.
تصورو من ال 6 متاع الصباح لل 6 متاع العشية و احنا واقفين على سقينا من غير ماكلة !!! رجال كبار و نساء اقرقو على كسكروت . معاملة اقل ما يقال عنها انها لا تليق حتى بحيوان… الكش العياط ما تسمع كان “هالهم هاذم ” ” هالسخط ” “سكرو فامكم ” “احمدو ربي الي عيطنالكم ” ” الي مش عاجبو يقلب وجهو” …. حقرة و ذل … جات ال 6 سايي دخت و ماعاش انجم نكمل ناقف ، طلبت جرد طابع سكر طفاوني.
مقابلني سي الهادي زعيم الي في يوم ما كان المثل متاعي في الاخلاق و النزاهة
” يا سي الهادي راني دخت و لازمني ناكل حاجة”
خصر عليا كلمتين “كان بش تتحرك من بلاصتك راك ماعاش ترجع”
ما عندي حتى خيار كان نمشي ناكل، سي نو تجرالي حاجة، صدقوني ناكل في كعبة ياغرت و نرعش ، شدتني غصة كيفاش وصلت للحالة هاكي متاع اهانة و تطيح قدر .. و كملت تصدمت كي سمعتو اعيط و اقول ” ويني اكل ال…… متاع المهدية ”
اي نعم سيدي وصل نعتني بنعت كيما هكة
و من شكون !!! من اكا الناس الي تحكي عالكرامة و حقوق المراة و النزاهة و العيش الكريم …… الكل حديث والكل تمثيل صدقوني.. قدام الكميرا يضحكلك و كي اقص التصوير اهينك و اطردك.
و كي تكلمت و قلت كيفاش يحكي معايا هكة قالولي لم دبشك و برا نوصلوك لمحطة ، طفلة و حدي عقاب الليل …. اني كبشت و قلت بش نبقى نبات. و الله ال 24 ساعة الي عديتهم غادي كابوس.
و من غير ما نزيد نحكيلكم على التجاوزات في قوانين اللعبة و حق المشتركين و الجمهور.
و بربي نداء للهايكا كيما عندك مراقبة للي تعدى فى التلفزا ماذابيك تزيد تراقب شنوة اصير وراها.
#ذليلك_ملك_احذر_انه_فخ