كشف الكاتب العام لنقابة التعليم الثانوي لسعد اليعقوبي عن معطيات جديدة حول مبيت الفتيات بإعدادية “25 جويلية 1957”بمعتمدية تالة التابعة لولاية القصرين  الذي شهد حريقا أسفر عن وفاة التلميذتين سرور الهيشري ورحمة السعيدي.

وقال اليعقوبي في ندوة صحفية اليوم الاربعاء 14 فيفري 2018 إن المبيت كان يضم 112 تلميذا لافتا الى وزارة التربية أكدت أنه يضم 80 تلميذة.

وأضاف أن المساحة الجملية للمبيت لا تتجاوز 250 متر مربع بما يعني حسابيا مترين و30 صنتمترا  لكل تلميذة مشيرا إلى أن المساحة المخصصة مخالفة للقوانين الدولية حتى في السجن الانفرادي مؤكدا أنه تم غلق مخرج المبيت منذ 2009 قائلا : ”من ألطاف الله النيران اتت من الخلف …فلو اشتعلت من الباب الأمامي لكانت الكارثة و لفقدنا 112 تلميدة”.

و أعرب عن اسفه من تلميح وزير التربية الى ان حريقي المبيتين كانا بفعل فاعل واتهامه مجهولين بالوقوف وراء الحادثين في استباق لنتائج التحقيق داعيا رئيسي الجمهورية والحكومة و المجلس الأعلى للقضاء وكل من يهمه الأمر الى تشكيل لجنة تحقيق محايدة تبحث في حادثة المبيت.

يذكر أن وزارة التربية كانت قد كشفت إبان حريق مبيت تالة أنه تم إجلاء كل التلميذات وعددهن 83 تلميذة .

يشار إلى أن وزير التربية حاتم بن سالم، كان قد أشار الى أن اندلاع 3 حرائق مؤخرا في مبيتات للفتيات بكل من تالة ومعهد بوزقام وكسرى ليس من باب الصدفة.

وأكد الوزير أنّ عديد نقاط الاستفهام تحوم حول هذه الحرائق .

وتابع ”’رفعنا دعوة قضائية في الغرض على مجهول، وأعطينا تعليمات من أجل إحالة كل تقارير التفقدية العامة للشؤون الإدارية والمالية بالوزارة إلى وكيل الجمهورية”.

Total 0 Votes
0

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL