أكد المندوب الجهوي للفلاحة بنابل المنصف التايب ، اليوم الخميس 3 ماي 2018، أن قرار الاتلاف و الإعدام الذي تم اتخاذه في شأن أكثر من 5 آلاف طير دجاج موردة من فرنسا مصابة بجرثومة السلامونيا، لم ينفذ إلى حد اليوم.

وبين أنه في كل مرة يتم استئناف القرار القاضي بالاتلاف من طرف صاحب المدجنة.

وعبر المنصف التايب عن استغرابه من قبول استئناف الحكم رغم ان المعاهد المختصة بما في ذلك معهد باستور، أثبتت ان الفراخ حاملة للجرثومة ولا يمكن بأي شكل من الأشكال الإبقاء عليها أو استهلاكها .

و أشار إلى أنه في اطار مساعي مصالح المندوبية الجهوية للفلاحة بنابل لتنفيذ قرار الاعدام تم مؤخرا استصدار قرار من الوالية لمعالجة الفراخ بالحرارة نظرا لاستحالة ذبحها كلها، لكنهم فوجؤوا مرة أخرى بأنباء عن اقرار المحكمة التعقيب في القضية.

وللتذكير فإن هذه الطيور التي تم توريدها من فرنسا لم تكن موجهة للاستهلاك وانما لتربيتها (أمهات دواجن ) لاستغلالها في انتاج البيض.

Total 0 Votes
0

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL