ستغربت الصحافة البلجيكية عدم توجيه المدرب نبيل معلول الدعوة لمهاجم نادي زولت حمدي الحرباوي صاحب 22 هدفا مع فريقه، وربط الملاحظون في بلجيكا عدم توجيه الدعوة للحرباوي بتعرض الثنائي طه ياسين الخنيسي ويوسف المساكني إلى إصابات وتأكد عدم مشاركتهما في المونديال الروسي.

الحرباوي هداف البطولة البلجيكية بدا متأثرا جدا باستبعاده من قائمة.. المنتخب وصرّح لموقع « HLN » الناطق باللغة الفلامنكية قائلا: ‘’عدم استدعائي لتعزيز صفوف المنتخب لم يفاجئني رغم أن التونسيين يعرفون جيدا بأنني هدافهم في القارة العجوز كما يعرفون جيدا بأن هذه الجامعة ”مافيوزية” – وفق تعبير الحرباوي- أما المنتخب فيسيره حفنة من الجبناء.

وأضاف مهاجم نادي زولت:” لا أملك القدرة على تغيير هذه المنظومة المافيوزية، خصوصا وأن رئيس الجامعة لا يريد مهاجما يصدح بقول الحقيقة، لقد كنت رجلا ذات اليوم وصدحت بما يخشى الآخرون قوله ومنذ ذلك اليوم انتهى موضوع المنتخب بالنسبة لي”.

الصحافة البلجيكية بدا أنها على اطلاع بما حدث إثر نهائيات الأمم الإفريقية بجنوب إفريقيا 2013، عندما انتقد الحرباوي ما وصفه بقلة انضباط زملائه في التحضيرات التي سبقت الكان بدبي الإماراتية، الأمر الذي جعل الجامعة تستبعده من المنتخب وتسلط عليه عقوبة تأديبية، وعلى الرغم من اعتذاره لاحقا واحتلاله صدارة ترتيب هدافي البطولة البلجيكية فإن ذلك لم يشفع له في العودة مجددا للمنتخب إلا في مناسبة خاطفة.

Total 0 Votes
0

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL