تحت شعار “مش بالسّيف” ، يعتزم عدد من النشطاء التونسيين القيام بوقفة إحتجاجية أمام وزارة السياحة يوم 27 ماي 2018، للمطالبة بحرية الإفطار علناً وعدم إغلاق المقاهي والمطاعم في شهر رمضان ، وتكريس تام لحرية الضمير المنصوص عليها في الدستور بتاريخ 27 جانفي 2018 ، وذلك ردًا على قرار السلطات غلق المقاهي والمطاعم في شهر رمضان.

Total 0 Votes
0

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL