تحلى ساعي بريد بالشجاعة وحرر فتاة من أيدي عصابة اغتصبتها لمدة 3 أيام، حيث ساعدها على الهرب.

واختطفت عصابة كريستال ألين، من كاليفورنيا، 16 عامًا، من أمام منزلها وضربوها بعنف، وعندما صرخت أعطوها مخدرًا واغتصبوها، وبعد 3 أيام تمكنت من الهرب.

وبحسب ما ذكرته صحيفة “ديلي ميل”، كانت الفتاة في سيارة أحد  المختطفين وقفزت منها واختبأت وراء المباني، ثم قابلت ساعي البريد وساعدها على الهرب منهم.

ووفقًا لما ذكرته الصحيفة، سمع ساعي البريد بكاء الفتاة حيث بدا عليها أنها تحاول الهرب من شيء، فأخذها وتركها تجلس في شاحنة البريد حتى وصلت الشرطة وأنقذتها.

 

Total 1 Votes
0

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL