لسنا بصدد محاسبة السيد ناجي البغوري على مبلغ تافه قدر بــ230 دينار فليس هو الأول ولن يكون الاخير في قافلة الانحناء للدينار،كما لسنا بصدد مسائلته على المرحلة التي تقلد فيها منصب رئاسة تحرير في دار لابرس بطلب من القصر نفسه، ولا نحن بصدد الخوض في علاقته بوكالة الاتصال الخارجي، ولا الاعمال المعادية التي اقترفها لصالح منظومة بن علي ضد كوكبة من السياسيين والمعارضين، ولا المقالات الغير موقعة التي كتبها بطلب من وكالة الاتصال الخارجي من سنة 2003 الى 2005 وشهّر فيها بالأصوات المعارضة لبن علي، ولا عن منصب رئيس التحرير المسؤول عن نشاط الرئيس المخلوع….كل هذه وغيرها لا تعنينا ما دا البغوري اعلن عودته الى حضن الشعب وان كان بشكل متأخر جدا”2009″ وما دمنا نرغب في الابتعاد عن البحث في النوايا، ايضا لا تهمنا علاقة الرجل بحركة النهضة، واعلان الحرب عليها والجلوس مع خصومها من الاحزاب لتدشين حملة او تحرير خطة او الاعداد لهجمة، تلك مهمة الحركة وذلك شانها في الدفاع عن نفسها امام فضاء نقابي يعود بالنظر لسلطة رابعة من المفروض ان تكون رسالية، محايدة، تعمل لصالح الوطن وتحسن التفريق بينه وبين الوطد ، فاذا هي تحت تصرف اشخاص يعملون لصالح احزاب مؤدلجة، رفضها الشعب وعاف سلوكها المعادي لثوابته، فانصرفت تبحث عن مراكز رخوة ذليلة لتركبها وتلج من خلالها الاستحقاقات كبديل عن الشعب.

ليس ذلك شاننا على الاقل الان وامام الهبوط الاخلاقي الخطير، بعد ان نزل النقيب الى ما تحت قنوات الصرف الصحي، واعتمد على ارقى ما فيه “العقل” ليكتب عن ادنى ما فيه “الفضلات”، شاننا اليوم مع شخصية شرفوها بالاستئمان على القلم، وما يعنيه من علم وادب ورقي، فتركت دنيا الله الواسعة، تركت الزهور والبرتقال والاحلام والامل والحب والوطنية والرزق والاقتصاد والفضاء والماء والهواء..تركت كل هذا الارث البشري الجميل، وذهب تبحث عن الغائط لتغمس قلمها فيه!!!!!!!!

كتب بعضهم يبرر فعل النقيب ” الناجي ما هيش عوايدو..كان عامل كعبات وكيف فاق نحاها التدوينة..ثم اشكون اخترق الموقع وكيف استرجعو حذفها، حاجة عادية توقع..شدوا انتوما في كلمة “..”، تي لكلنا نقولوا فيها حتى في ديارنا..لا لا يا سيدي الناجي متربي ماهيش لوغتو هذي اخترقولوا حسابو….تلك بعض التعليقات التي تبحث عن تبرير الذي لا يبرر، أما الذين ايدوا البغوري فقد فصلوا اكثر في انواع الفضلات البشرية، واكثروا اللوم على النقيب حين حذف التدوينة.

 

نصر الدين السويلمي -باب نات-

Total 11 Votes
2

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL