راجت يوم الأحد إشاعة تُفيد بأنّه تمّ إغتيال مغني الراب “بلطي” من قبل مجموعة إرهابية وترويج فيديو مغلوط عن ذلك.

وفي أوّل تعليق له على هذه الإشاعة، قال بلطي لإذاعة جوهرة أنّ ما راجَ كان مقصود للنيل من معنوياته و التعتيم على نجاحاته الفنية التي حققها تباعا، مُضيفاً “مروجي هذه الإشاعة ناس ما يعرفوش ربي ..حسبي الله ونعم الوكيل”.

هذا وبيّن بلطي أنّ ترويج هذا الفيديو المغلوط أضر كثيرا بمعنوياته و أتعبه جدا و ألحق ضررا معنويا بعائلته خاصة مؤكدا أنه قرر تتبع مروجي هذه الإشاعة قضائيا و سيقوم بالتقصي حول مصدر نشر الفيديو الأول لمقاضاته.

وقال بلطي أنه بدلا من ترويج مثل هذه الأخبار الزائفة كان من المفروض أن يتم الحديث عن النجاحات التي حققها وخاصة بعد حصول أغنيته مع حمودة على 400 مليون مشاهدة على اليوتوب وهو رقم قياسي وبعد اصدار أغنيته الجديدة والذي حقق منذ 10 أيام فقط حوالي 8 مليون مشاهدة.

Total 13 Votes
1

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL