قالت الممثلة مريم بن مامي في برنامج ”نجوم” اليوم السبت 8 سبتمبر 2018 إنّها أقسمت أن لا يجمعها أيّ عمل مع الإعلامي نوفل الورتاني إلى آخر يوم في حياتها، وفق تعبيرها. وأضافت “نوفل أصبح عدوي اللدود لأنّه لم يكن في المستوى بعد كلّ هذه السنوات ولن أسامحه”.
وبسؤالها عن سبب هذا الموقف، أوضحت أنّها استغربت من موقفه عندما راجت أخبار أنّه تمّ طردها من برنامج “أمور جديّة” الذي يقدّمه ولم يكلّف نفسه توضيح المسالة بأنّها خرجت بإرادتها بسبب التزاماتها المهنية واكتفى بالصمت. وتابعت مريم بن مامي “ما خرجتش مطردة من أمور جدية ..عرفي سامي الفهري هو الوحيد اللي ينجم يطردني” حسب قولها.
وأقرّت في ذات السياق أنّها رفضت الظهور في برنامجه “لباس” وطلبت من فريق إعداده عدم الإتصال بها للحضور لأنّ قرارها نهائي.

Total 3 Votes
1

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL