أصدرت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بتونس بطاقة جلب دولية ضد الراقصة المدعوة “سيرين ع” وجهت لها تهم اضرام النار في منقول ومسك سلاح دون رخصة طبقا للفصل 307.
وسلطت جريدة الشروق في عددها الصادر اليوم الجمعة 21 سبتمبر 2018، الضوء عن تفاصيل قضية هذه الراقصة.
وأكدت الصحيفة أنها تسببت في اندلاع صراع بين عدد من رجال الاعمال من بينهم مواطن سوري كشفت عن تورط شبكة من العلاقات المشبوهة داخل مؤسسات الدولة في حماية المارقين عن القانون.

هذا وبيّنت الصحيفة ان ازمة انطلقت بين عدد من رجال الاعمال حين عمد ابن ثري تونسي الى حرق سيارة يفوق سعرها 600 مليون كانت رابضة داخل فيلا لرجل اعمال تونسي، وبعد فتح التحقيق بين المتهمين تبين انهم حصلو على مبلغ 50 الف دينار مقابل حرق منزل المتضرر واعترف عناصر العصابة الموقوفة انهم نفذوا اوامر ابن رجل ثري في تونس.

هذا وذكرت «الشروق» انه تبين ان «الحرب» التي نشبت بين رجال الاعمال كان بسبب الراقصة التي اثارت الجدل، مشيرة الى ان الخسائر الاولية للصراع بين رجال اعمال تونسيين وسوري بسبب راقصة قارب المليار حسب الاحصائيات الاولية.

Total 0 Votes
0

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL