أشرف الاثنين 8 أكتوبر 2018، وزير التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية محمد صالح العرفاوي وسفير دولة قطر بتونس سعد ناصر الحميدي، على حفل تسليم 50 مسكنا، بحي المنجم في ساقية سيدي يوسف من ولاية الكاف.

هذه المساكن التي تم إنجازها على إثر اتفاقية بين دولة قطر والجمهورية التونسية كانت كلفتها الجملية 1.1 مليون دولار هي عبارة عن هبة من دولة قطر تم الإعلان عنها منذ فترة.

وقد أشرفت على مراحل الإنجاز وزارة التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية كما كانت الحكومة التونسية مشرفة على توزيع هذه المساكن على مستحقيها من ذوي الدخل المحدود.

وخلال حفل تسليم المساكن خاطب أحد المواطنين وزير التجهيز قائلا ‘أنتم تتحدّثون عن هبة يعنى المواطن لم يدفع أي شيء لكن الأمر ليس كذلك”.

وأوضح المواطن الذي أثار تدخّله غضب الوزير ووالي الكاف منور الورتاني قائلا “الأمر ليس هبة بل تمت عملية بيع وشراء حيث أمضى المتحصّلون على المساكن عقودا تنص على أن كلفة المساكن 50 ألف دينار”.

وخاطب منور الورتاني المواطن المتدخّل بطريقة غير مهذبة وقال له “تو أسكت، الكلام ياسر ما نحبوهش، هذا يتكلّم أكثر ما يسمع”.
فردّ المواطن مخاطبا الوزير ومنور الورتاني “تحبوني نغادر ؟” فأجاباه الوزير “ميسالش غادر’ وأضاف الورتاني “غادر غادر برّا أقصد ربي”.

 

Total 1 Votes
0

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL