أفاد اليوم الاعلامي سمير الوافي أنه منع والدته من زيارته في السجن لانه كان ممنوعا من الزيارة المباشرة ولذلك منع والدته من مشاهدته من وراء البلور ومحاكاته عبر الهاتف.

وقال الوافي في تصريح لموزاييك أف أم إن زوجته تعذّبت كثيرا , واعتبر أنها كانت فوق سقف توقعاته في وقوفها الى جانبه. وشدد على أن القضاء برأه من قضية تبييض الأموال لأربع مرّات, مضيفا أن القضاء فرض عليه وعلى عائلته تدقيقا ماليا معمّقا وهو ما أدى إلى التأكد من عدم وجود أموال في علاقة مع رجل الاعمال شفيق جراية أو أموال سياسية أو أموال متأتية من إطار غير شرعي.

وقال الوافي أن قضية الرأي العام التي رفعتها ضده إمرأة مع إبنها هي قضية شخصية متعلقة بصك. وصرّح أن أطرافا دفعوا هذه المرأة الى رفع القضية ضده وعدم التنازل عنها مشيرا أن القضية انتهت الآن والشكوى سُحبت في انتظار عرضه أمام القضاء في “جنحة”.

وكشف أن “عقده مع قناة الحوار التونسي إنتهى بطبيعته” مشيرا أنه تفهّم قرار القناة لكنه “كان مهينا عندما تم الاعلان عنه”. وأضاف الوافي أنه تلقى منذ أول يوم من خروجه من السجن عرضا من سامي الفهري لتقديم برنامج ضخم لكنه لا يتماشى مع شخصيته حسب تقييمه. كما علّق سمير الوافي على الريبورتاج الذي صوّرته الصحفية هالة الذوادي من قناة “حنبعل” مع عائلته واعتبره “غير أخلاقيّ”

وأضاف الوافي أن هالة الذوّادي ابتزت والده واستغلت ضعفه دون إذن. وقال الوافي أن ما ارتكبته هالة الذوّادي فظيع ولا يرتقي الى العمل الصحفي.

Total 8 Votes
4

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL