كتب أستاذ القانون الدستوري و الناشط في المجتمع المدني  جوهر بن مبارك على صفحته بالفيسبوك ما يلي :

قريبا ستعطى إشارة الإنطلاق لسياسة الارض المحروقة سيحاولون قلب الطاولة بكلّ عنف و إشعال حرب الكلّ ضدّ الكلّ للإجهاز على العملية السياسية الديمقراطية نهائيا سيبدأ الامر بدفع الناس الى الشوارع للمطالبة بإسقاط الحرية و دوسها بالنعال و التنازل عنها مقابل لقمة العيش سيدفعون المساكين للتهليل للاستعباد و حكم الطغيان ثمّ سيخلطون الحق بالباطل لابطال الدستور و سيعطلون عقول الناس قبل تعطيل عمل المؤسسات الديموقراطية و حلّها و ينتهي الأمر بإلغاء الانتخابات تحت شعار “تصحيح المسار”.

لهذا المشروع الفاشل حتما، أعوان ووجوه قبيحة في الداخل هم انكشاريته أعوان انتشروا في كلّ مكان في دوائر القرار و السياسة و الاعلام و الشبكات و لكنه في أصله مشروع وهابي ارهابي رجعي خليجي منتحل لثوب “حدثوتي” رثّ. قد ندفع ثمنا باهضا قد يكن أرواحنا قد يسقط بعضنا في الطريق و لكنهم سيفشلون في النهاية طبعا و لكن ما سيفاجئ المرتزقة أكثر هو ردّ الشعب و مؤسّساته الوطنية و السياديّة و المدنية عليهم و على أسيادهم من عربان بول البعير.

Total 32 Votes
1

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL