ذكرت جريدة «الصريح» أن مجموعة من المشائخ و بعض المحامين بصدد الإعداد لتقديم قضية عاجلة و ذلك لمنع بعض الظواهر التي إعتبروا أنها بصدد نقل «سمومها» للعائلات التونسية، من الظهور الإعلامي و التلفزي، حيث أنها لا تقدم أي نفع و لا تضيف شيئا للمشاهد التونسي.

و يرى المدافعون عن هذه الدعوى القضائية أن الوقت قد حان من أجل ملاحقة هؤلاء قضائيا على غرار مريم الدباغ و أساور بن محمد و نرمين صفر و ولد عواطف و تضم القائمة 7 أسماء حتى هذه اللحظة، وفق ذات المصدر.

Share
Total 27 Votes
1

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL