علمت «الصريح» من مصادر خاصة انه بعد فتح تحقيق داخلي في قناة الحوار التونسي حول من سرّب بعض الصور المثيرة من كواليس حلقة نجلاء التونسية مع سامي الفهري واحدثت جدلا ولم يتم بثها بل كانت مجرد «فذلكة» بين نجلاء والفهري، وكانت اكدت لنا ذلك في تصريح حصري لـ«الصريح»، تم التعرف على هوية مروّج الصور وهو احد المشرفين على الحلقة وأراد أن يُحدث ضجة خدمة للحصة وحتى تكون نسبة المشاهدة مرتفعة وهو ما اغضب نجلاء وفق مصادرنا.

 

 

Total 1 Votes
1

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL