أفاد وزير التربية، حاتم بن سالم، اليوم الجمعة، أنّ التقارير الإدارية الأوليّة بيّنت أنّ هناك أطرافًا متواطئة قامت بغض النظر عن تصرفات المعلم الذي قام بالتحرش والإعتداء الجنسي على عدد من التلاميذ.

 

وأضاف بن سالم أنّ هذا المربي لا يستطيع بمفرده القيام بكل جرائمه، مُشدّداً على ضرورة إنزال أشد العقاب به إعتباراً لكون العملية خطيرة جدا والقضاء يجب أن يتعامل معها دون رحمة.

 

وفيما يتعلق بهرسلة مدير المدرسة للمعلمة التي قامت بالإبلاغ عن هذه الإعتداءات، بين الوزير أنه إذا ثبت هرسلة أيا كان لأي طرف فإن القرارات ستكون حازمة وبدون أي تردد وذلك مهما كان الشخص ومهما كان موقعه ونفوذه.

 

هذا وبين بن سالم أن المعطيات الإدارية تقول أنه لا وجود لاعتداءات داخل المدرسة ولكن قاضي التحقيق يقول بأن بعض هذه الإعتداءات ربما يكون قد حصل داخلها.

Total 4 Votes
3

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL