شهدت منطقة ”ابن أحمد“ في ضواحي مدينة سطات المغربية، واقعةً غريبة وصادمة للسكان، بعدما عادت سيدة مغربية إلى الحياة مجددًا بعد 9أيام من دفنها.

وفي التفاصيل التي تناقلتها وسائل اعلام مغربية ، فإنّ السيدة أجرت عملية جراحية الأسبوع الماضي، ومكثت في قسم الإنعاش لمدة يومين، ثم أخبرت طبيبتها الأسرة أنها توفيت، واستخرجت لها شهادة الوفاة.

وأضافت المصادر أن السيدة تم تغسيلها ودفنها بإحدى مقابر المدينة، قبل أن يقول مجموعة من الشبان إنهم سمعوا أنينها وصراخها مساء الأربعاء.
وفور التأكد من سماع أصوات داخل القبر، تم الاتصال بعناصر الدرك الملكي، التي أشرفت على عملية إعادة فتح القبر واستخراج الصندوق، وسط تكبيرات الجماهير التي حجت إلى المقبرة.

 

Share
Total 23 Votes
8

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL