تم أمس الأحد العثورعلى جثة آدمية عارية من جنس الذكور ملقاة على حافة وادي المنارة ببنبلة من ولاية المنستيرحسب ما أفاد به موقع “الصريح”.

 

 

وبتحول دوريات مشتركة تابعة لمنطقة الحرس الوطني بالمنستير على عين المكان للمعاينة رفقة النيابة العمومية تبين أن الجثة تحمل آثار جر بالظهر مما يفسر أنها تعرضت للسحل إلى جانب بعض الكدمات على مستوى الجنب وآثار اعتداء بإستعمال جسم صلب في الرأس.

 

 

كما تبين ان الوجه واليدين متآكلتان نتيجة نهشهما من الكلاب السائبة وبعد مراجعة النيابة العمومية أذنت باحالة الجثة على ذمة الطبيب الشرعي بالمستشفى الجامعي بالمكان وتعهدت وحدات الحرس الوطني بالبحث في قضية عدلية موضوعها “القتل العمد مع سابقية القصد” .

Total 2 Votes
0

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL