قال الحكم المساعد المصري محمود أبو الرجال خلال استضافته على قناة “أون سبورت” أمس السبت 20 جويلية في برنامج الإعلامي أحمد شوبير، أن طاقم الفيديو “الفار” في مباراة تونس والسنغال لحساب نصف نهائي كأس إفريقيا أجمع على أن لمس المدافع السنغالي للكرة باليد في مناطق فريقه لم يكن متعمدا في اللقطة التي أعلن فيها الأثيوبي باملاك تيسيما ضربة جزاء للمنتخب التونسي.

 

 

وأوضح أبو الرجال أن التشاور بين طاقم “الفار” أدّى إلى استدعاء الحكم تيسيما لمشاهدة اللقطة بالإعادة حتى يتسنى له الحكم بطريقة أفضل، على اعتبار أن تقدير ثلاثي “الفار” هو أن لمس الكرة باليد من مدافع السنغال لم يكن متعمدا.

 

وأضاف:” توجه تيسيما إلى الشاشة الموجودة خارج المستطيل الأخضر لمشاهدة اللقطة بعد أن طلبنا منه التثبت، وبعد أن شاهدها مجددا من عدة زوايا، اهتدى إلى أن لمس الكرة باليد كان عفويا، وبالتالي كان قراره بإلغاء ضربة الجزاء وهو القرار الذي رآه طاقم الفيديو أيضا”.

 

Share
Total 6 Votes
3

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL