شن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، هجوما حادا على نظيره الفرنسي، إيمانويل ماكرون، داعيا إياه إلى معالجة “حالة الموت الدماغي لديه” قبل أن يتحدث عن “موت دماغ الناتو”.

 

وقال أردوغان، في كلمة ألقاها اليوم الجمعة، تعليقا على حديث الرئيس الفرنسي عن “موت دماغ الناتو”: “السيد ماكرون، عليك أن تتوجه بنفسك إلى طبيب لمعالجة حالة الموت السريري لديك قبل كل شيء. أؤكد هذا من تركيا وسأتحدث عن ذلك خلال قمة الناتو المقبلة”.

وتابع أردوغان مخاطبا ماكرون: “الحديث عن إخراج تركيا من الناتو أو إبقائها.. هل هذا من شأنك؟ هل لديك صلاحية اتخاذ هكذا قرارات؟”.

وتابع الرئيس التركي: “فرنسا تتجاهل حساسيات بلادنا في سوريا وتحاول في الوقت ذاته أن تجد لنفسها موطئ قدم في هذا البلد”.

وشدد أردوغان مع ذلك على أن فرنسا لا حق لها في نشر قوات عسكرية في سوريا، مردفا: “حتى نظام (الرئيس السوري) بشار الأسد لم يدع العسكريين الفرنسيين إلى سوريا”.

وفي غضون ذلك، جدد أردوغان تهديده باستئناف الأعمال القتالية شمال شرق سوريا ضد “وحدات حماية الشعب” الكردية في حال عدم القضاء على التهديدات لأمن تركيا.

وقال في هذا السياق: “إذا لم تتم إزالة التهديدات الموجودة في المنطقة الآمنة تجاه بلدنا خلال فترة وجيزة، فلن نتردد في إزالتها بأنفسنا”.

المصدر: الأناضول

Share Button
Total 1 Votes
0

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL