تستعد مجموعة من الداعمين لرئيس الجمهورية قيس سعيد ورفاقه في حملته الانتخابية ، لتأسيس حزب يحمل اسم ” حراك 13 أكتوبر” قد يكون امينه العام رضا شهاب المكي المعروف باسم رضا لينين

 

ولن يكون سعيد ظاهرا في الصورة خاصة بعد التزامه طيلة حملته الانتخابية بأنه “ولد مستقلا وسيبقى مستقلا” وبانه لن يكون له حزب .

 

ومنذ تسلمه السلطة يوم 23 اكتوبر ، اصبح رضا لينين بعيدا عن محيط رفيق دربه قيس سعيد ، مقابل صعود وتعيين شخصيات اخرى لم تكن ضمن الفريق المضيق لسعيد او ممن آمنوا به منذ البداية .

 

اما اسم الحزب فيرتبط بتاريخ الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية (13 اكتوبر 2019)  ، والذي بات يحمل رمزية بالنسبة “لجماعة سعيد” بالنظر الى النسبة الهامة التي تحصل عليها على حساب منافسه نبيل القروي ، والتي تجاوزت الـ70 في المئة ومكنته من شرعية انتخابية واسعة .

 

وتقول مصادر موثوق بها لـ”الشارع المغاربي” ان رضا المكي سيبلور تصورات الحزب الجديد وتوجهاته ، وان الحزب أسس استعدادا لفرضية تنظيم انتخابات تشريعية سابقة لاوانها ، وهي فرضية تطرح في  ظل الفسيفساء السياسية التي افرزتها انتخابات اكتوبر التشريعية .

 

وقد تكون التنسيقيات الداعمة لسعيّد التي ظهرت في عدد من مناطق الجمهورية، اللبنة الاولى لهايكل الحزب الجديد.

 

الشارع المغاربي

Share
Total 0 Votes
0

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL