فاجأت مستشارة السفير الفرنسي بتونس Madeleine Berger Bennaceur الرأي العام الوطني بتدخلها السافر في الشأن الداخلي لتونس و في عمل القضاء التونسي، داعية في تدوينة غريبة لها لعزل نائب الشعب راشد الخياري و سجنه و ذلك بعد تنديده يوم أمس بالإساءة التي لحقت برسول الله و التي أقدم عليها مدرس تاريخ فرنسي أعقبتها ردة فعل من طالب شيشاني مقيم بفرنسا تجاه المدرس.


حيث دعا الخياري في تدوينة مقتضبة له للتحدث عن الفعل قبل الحديث عن رد الفعل و دعا لإيقاف نزيف إستهداف المقدسات فورا الامر الذي خلف هجمة إعلامية فرنسية-تونسية طالت النائب بمجلس نواب الشعب راشد الخياري خلال الساعات الأخيرة حيث نعتوه بالإرهابي.

Share Button
Total 1 Votes
0

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL