أكد المدرب التونسي نبيل معلول أن وضعه مع المنتخب السوري بات صعبا للغاية بعد عدم إستلام رواتبه لمدة فاقت 7 أشهر كاملة إلى جانب إطاره الفني مستبعدا إمكانية الاستمرار في هذا الوضع الراهن.

وقال معلول إن الاتحاد السوري لكرة القدم فعل كل ما بوسعه من أجل الذهاب بالمنتخب إلى بر الأمان إلا أن الأزمة المالية الخانقة حالت دون ذلك، معربا عن إمتنانه للشعب السوري ومتأثرا إلى حد البكاء. 

وأوضح معلول أنه لن يقوم برفع شكوى لدى الاتحاد الدولي لكرة القدم للحصول على مستحقاته المالية معترفا بالجميل إلى جميع السوريين الذين إحتضنوه طيلة فترة عمله. 

وأصبح معلول على قاب قوسين من مغادرته للمنتخب السوري في حال تواصل غياب أجور كامل طاقمه الفني خاصة وأن أموال الاتحاد الأسيوي مجمدة لدى الاتحاد الأسيوي. 

Share Button
Total 1 Votes
1

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL