نشر القيادي في حركة النهضة عبد اللطيف المكي تدوينة بخصوص صورة رئيس مجلس النواب عبد الفتاح مورو مع الانستاغرام مريم بن مولاهم.

وقال المكي في تدوينة له ” فتبينوا!!!الشيخ الأستاذ عبد الفتاح مورو..شهادة..من مصدر موثوق ..لقد نال الأستاذ الكثير من الأذى بسبب الصورة المنشورة له خلال حفل زفاف دون تثبت ولا تروّي، إذ تتمثل المسألة في أن الأستاذ دُعِي عبر أسرته لقراءة الفاتحة فلبى الدعوة وذهب مع أفراد من عائلته وبعد إتمام الدعاء همّ بالخروج فدعاه والد السيدة بن مولاهم ليسلم على العروس فلبّى، وهو أمر طبيعي جدا، وتوجها إلى بعضهما وسلّم عليها بتلك الطريقة التي في الصورة حفاظا على التباعد وتعبيرا عن التهنئة، وليس هناك أي شئ آخر وليس هناك أي فيديو ولا أي صورة أخرى.

لقد ظُلم الرجل وأتاه الأذى من تونس وخارجها وهو الرجل الذي يعرف الجمعَ بين “الأصول” الإجتماعية وثقافته ولذلك أحبّه الكثير من الناس. 

فلماذا هذا الأذى دون تثبت؟”

Share Button
Total 1 Votes
0

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL