تحولت العطلة التي يقضيها نجم مانشستر سيتي، رياض محرز، إلى أوقات عصيبة، بعد تعرّض أفراد من عائلة خطيبته الإنقليزية، تايلور وارد، لاعتداء خطير، من مجموعة فتيات أردن تصويرهم من دون طلب الإذن في ذلك.

وكشفت خطيبة الدولي الجزائري تفاصيل الحادث، حيث قالت، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام”، إنها تشعر بالصدمة لما حدث، بعد اعتداء جسدي طال قريبها، وكادت أن تكون ضحية له، مما أثر على محرز، رغم أنه لم يكن حاضراً وقتها.

Total 7 Votes
7

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL