علق الاعلامي سمير الوافي عن نداءات الاستغاثة من منختلف المستشفيات ان تونس تعيش ليلة حزينة و مرعبة.

وكتب:

أزمة أكسيجين في تونس والمستشفيات تستغيث…ليلة حزينة ومرعبة…

وهناك محاولات للنجدة وتفادي الكارثة…وزارة النقل أعلنت مثلا عن توجيه سفينة قادمة من إيطاليا…إلى ميناء آخر لم يكن في طريقها…حيث تخلت عن جزء من حمولتها لجلب كميات أكسيجين…واعتذرت الوزارة لحرفاء السفينة…

غريب أن تباغتنا وتفاجئنا أزمة متوقعة دون أن نستعد لها مسبقا…وقد تحول الاكسيجين الى المادة الأغلى والأهم في العالم…والحصول عليها ليس سهلا لأن أغلب الدول المنتجة لها أصبحت ترفض تصديرها…لطفك يا رب !

Total 14 Votes
9

Tell us how can we improve this post?

+ = Verify Human or Spambot ?

حول الكاتب

JOURNAL